أعلن نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، افتتاح "مدينة إكسبو دبي"، الوجهة الجديدة في إمارة دبي على خارطة الوجهات المثالية للإقامة والأعمال والتعليم وموطن الابتكار حول العالم، والنموذج الأحدث لمدن المستقبل، حيث سيتم افتتاح المدينة مطلع أكتوبر (تشرين الأول) 2022 المقبل.

وقال الشيخ محمد راشد آل مكتوم وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه: "الإخوة والأخوات، بعد النجاح التاريخي لمعرض إكسبو دبي 2020 الذي زاره أكثر من 24 مليون زائر، والذي شكل بصمة في تاريخ معارض إكسبو عبر 170 عاماً، نعلن اليوم عن تحويل موقع المعرض إلى (مدينة إكسبو دبي)، مدينة تمثل أجمل طموحات دبي".

وأضاف: "مدينة إكسبو دبي ستكون مدينة صديقة للبيئة، وصديقة للعائلات وجيل المستقبل، وصديقة للتقنية، وصديقة للاقتصاد.. المدينة المرتبطة بميناء ومطارين والمرتبطة بأجمل الذكريات لملايين البشر، وسيبقى سحر إكسبو مستمراً، وستبقى قبة الوصل، وستبقى شلالات إكسبو، وسيبقى جناح الإمارات وجناح ألف وجناح تيرا".

وتابع الشيخ محمد بن راشد قائلاً: "المدينة الجديدة ستضم متحفاً جديداً، ومركزاً عالمياً للمعارض، ومقرات شركات اقتصادية ضخمة، وأجنحة السعودية والمغرب ومصر وغيرها، وستكون مدينة مليئة بالنشاط الاقتصادي، ومليئة بالبهجة لأطفالنا وأسرنا بإذن الله.. ستكون مدينة تمثل حلم كل مدينة".

مدن المستقبل
وتمثل مدينة إكسبو دبي، موطناً جديداً وعالمياً للإبداع، ونموذجاً لمدن المستقبل في الموقع الذي أصبح مَعْلَماً بارزاً واكتسب أهمية عالمية كبرى، بعد انتهاء إكسبو دبي 2020، وتحول المنطقة لوجهة مثالية ومدينة مستقبلية صديقة للبيئة ومدعومة بالتكنولوجيا.

وتعتمد مدينة إكسبو دبي على خطة إرث إكسبو 2020 دبي ولتكون أيضاً جزءاً من خطة دبي الحضرية 2040، على الزخم والنجاح الباهر لإكسبو 2020 دبي في إنشاء مدينة مستقبلية صديقة للبيئة ومدعومة بالتكنولوجيا.

وسيتم افتتاح المدينة في 1 أكتوبر (تشرين الأول) 2022، وستضم عدداً من الأجنحة الرئيسية في إكسبو 2020 دبي، ومجموعة من مناطق الجذب المتنوعة والمكاتب والمرافق الترفيهية والمطاعم والمقاهي والنوادي الرياضية، ومركز تسوق، كما تضم المدينة أيضاً مركز دبي للمعارض الذي يوفر خدمات عالمية لاستضافة المعارض والمؤتمرات وسيكون وجهة عائلية رائدة.

وستبقى عددٌ من أكثر مناطق الجذب في إكسبو 2020 دبي في المدينة الجديدة، وهي قبة ساحة الوصل، وحديقة الثريا "برج المراقبة الدوار"، وشلالات إكسبو السريالية، وجناح الاستدامة والتنقل "تيرا" و"ألف" لتقديم تجارب تعليمية تفاعلية مع الزوار.

متحف إكسبو
وفي وقت لاحق من العام الجاري، سيتحول جناح الفرص إلى متحف إكسبو، ليكون إضافة جديدة في مدينة إكسبو دبي، يسلط المزيد من الضوء على تاريخ دورات إكسبو الدولية السابقة وأثرها، ويحتفي بنجاح الحدث الذي استضاف العالم لمدة ستة أشهر في دولة الإمارات.

وتشمل عوامل جذب الزوار إلى مدينة إكسبو دبي، جناح المرأة، الذي يسلط الضوء على صانعات التغيير من جميع أنحاء العالم، وجناح الرؤية المذهل، الذي يبرز مسيرة ورؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وسيتمكن الزوار من زيارة جناح دولة الإمارات العربية المتحدة، وجناح المملكة العربية السعودية، وأجنحة لوكسمبورغ وأستراليا وباكستان والهند والمغرب ومصر لتضيف إلى محتواها المميز تجارب جديدة، فضلاً عن إمكانية وصول الزوار إلى جميع الأماكن عبر بطاقة خاصة بالمدينة، والتي سيتم الإعلان عن تفاصيل المزايا التي توفرها خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وستكون مدينة إكسبو دبي خالية من البلاستيك الذي يستخدم لمرة واحدة، وستحتفظ بنسبة 80% مما تم تشييده من بنى تحتية وأبنية، بما في ذلك 123 مبنى حاصل على شهادة "لييد"، مما يجسد حصولها على أعلى مستويات التصميم والبناء والعمليات المستدامة، كما سيكون أول مجتمع معتمد من قبل معهد "ويل" الدولي للأبنية في المنطقة، في مؤشر واضح على التأثير الإيجابي للبيئة المبنية على صحة وعافية الزوار والمقيمين والعاملين في مدينة إكسبو دبي.

وتقدم مدينة إكسبو دبي مجموعة كبيرة من الفرص للشركات التي تعمل على تحقيق أهدافها المستدامة، وتجذب بالفعل اهتمام عدد كبير من المستأجرين، حيث ستضم مدينة إكسبو دبي قريباً المقر الجديد لموانئ دبي العالمية، وشركة سيمنس، بالإضافة إلى الشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة.