المزيد
لبنانيو الاغتراب يصوتون في الانتخابات ويطالبون بـ«التغيير»

التاريخ : 08-05-2022 |  الوقت : 06:47:19

وكالة كل العرب الاخبارية

بدأ اللبنانيون في أكثر من 40 دولة الإدلاء بأصواتهم لانتخاب 128 عضواً للمجلس النيابي الجديد اليوم (الأحد). ويبدو أن العديد من المقترعين عازمون على دعم الوجوه الجديدة بعد أن شهد لبنان أسوأ أزمة منذ الحرب الأهلية بين عامي 1975 و1990، والتي أدت إلى انتشار الفقر ودفعت بموجة هجرة من البلاد.
وهناك أقل من 200 ألف لبناني فقط في الخارج مؤهلين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات النيابية الأولى منذ الانهيار المالي في عام 2019 وانفجار مرفأ بيروت الذي أودى بحياة أكثر من 215 شخصاً ودمر أجزاء كبيرة من العاصمة في أغسطس (آب) 2020. وسيدلي الناخبون بأصواتهم في لبنان يوم 15 مايو (أيار) الحالي. ويتوقع المراقبون أن تصوت أعداد كبيرة من اللبنانيين المقيمين بالخارج لصالح مرشحين من تحالف للنشطاء والمستقلين اكتسب شهرة أثناء احتجاجات 2019 على النخبة الحاكمة التي تتولى السلطة منذ عقود.

 
وقال سامر صبي؛ وهو سائق شاحنة أدلى بصوته في العاصمة الأسترالية سيدني: «أريد التغيير... لا أريد الأشخاص أنفسهم، الأشخاص أنفسهم كل 4 سنوات، وإن لم يكونوا هم، أتى أبناؤهم، وإن لم يأت أبناؤهم أتى أقاربهم. ماذا عنا نحن؟». وأستراليا، حيث يقيم صبي منذ 7 سنوات، من بين الدول التي تضم أكبر عدد من اللبنانيين المغتربين إلى جانب كندا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا والإمارات.
وقال وزير الخارجية اللبناني، عبد الله بو حبيب، اليوم، إن نسبة الإقبال في دبي بلغت 15 في المائة خلال ساعتين فقط؛ حيث امتد الطابور أمام القنصلية اللبنانية مسافة نحو كيلومتر على الرغم من الطقس شديد الحرارة.
وأضاف بو حبيب أن نسبة المشاركة في 10 دول أغلبها عربية، أول من أمس، قد بلغت نحو 60 في المائة، وهو ما يتفق مع نسبة إقبال المقيمين في الخارج في انتخابات 2018. لكن الدعم للأحزاب القائمة ما زال واضحاً؛ إذ ردد أكثر من 20 شخصاً هتافات مؤيدة لرئيس مجلس النواب نبيه بري بالقرب من مركز الاقتراع في برلين.
وكان أنطون وهب (62 عاماً)، وهو عامل بناء يصوت من سيدني لثاني مرة فقط منذ رحيله عن لبنان في السبعينات، ضمن من أبدوا حماسهم للتغيير.
وقال: «إنها المرة الأولى التي نشهد فيها قدوم مثل هذا العدد الكبير للتصويت؛ لأننا نريد التغيير بأشخاص جدد وأصغر سناً. أشخاص جدد، دماء جديدة». وأضاف: «اذهبوا للتصويت، هذ كل ما في الأمر. هذا ما نريد منكم عمله»

 بيروت: «الشرق الأوسط أونلاين»



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
اقرأ أيضا
استفتاءات
هل تعتقد اننا انتهينا من خطر كورونا؟



تابعونا على الفيس بوك