قالت إدارة فرقة بي.تي.إس الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء إن الفرقة تخطط لإقامة حفلات في لوس أنجليس في نوفمبر (تشرين الثاني)، وذلك للمرة الأولى منذ تفشي فيروس كورونا، الذي أجبرها على إلغاء جولات عالمية، وتقديم عروض غنائية عبر الإنترنت.

وقالت شركة بيت هيت ميوزيك إن الحفلات، التي ستكون بعنوان "برميشن تو دانس أون ستيدج" "إذن بالرقص على المسرح"، ستقام في استاد سوفاي بلوس أنجليس في27 و28 نوفمبر (تشرين الثاني) و1و2 ديسمبر (كانون الأول) المقبلين.
 
وقالت الشركة في بيان على منصة معجبيها على الإنترنت: "إقامة حفل موسيقي يحضره الناس في ظل تفشي كورونا ليس أمراً سهلاً". وأضافت "يمكننا إقامة الحفل بحضور الجمهور في الولايات المتحدة بعد أخذ اللوائح والأوضاع الصحية في المنطقة في الاعتبار".
 
ستكون هذه الحفلات أول عروض حية للفرقة المؤلفة من 7 شبان منذ اختتام جولتهم في أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا في أبريل (نيسان) 2019.
 
واضطرت الفرقة إلى إلغاء ما كان يفترض أن تكون أكبر جولاتها العالمية تشمل ما يقرب من 40 حفلة موسيقية، بسبب انتشار كورونا في جميع أنحاء العالم.
 
وبدل ذلك أقامت الفرقة حفلات موسيقية عبر الإنترنت، إحداها في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي حصدت أكثر من 990 ألف مشاهد، من 191 دولة وبلغت مبيعات تذاكرها حوالي 50 مليار وون (42.4 مليون دولار).