المزيد
انترناشيونال جولدن جروب " آي جي جي" تحقق نتائج إيجابية في معرض الدفاع الدولي (آيدكس ٢٠١٩)

التاريخ : 24-02-2019 |  الوقت : 02:33:05

ابوظبي في 24 فبراير 2019 : اشاد الفريق م محمد هلال الكعبي رئيس مجلس إدارة مجموعة «إنترناشونال جولدن جروب - آي جي جي» بالنتائج الإيجابية التي حققتها المجموعة الدفاعية العملاقة خلال مشاركتها في فعاليات معرض الدفاع الدولي آيدكس ٢٠١٩.

واستقبل جناح المجموعة في معرض ايدكس الذي أقيم بابوظبي في الفترة  ما بين ١٧- ٢١ من فبراير ٢٠١٩، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيسمجلسالوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. كما زار جناح المجموعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ،سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس اللجنة التنفيذية، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي،  

 

وأعرب الكعبي عن سعادته بالنتائج التي حققتها المجموعة الرائدة محلياً في تزويد المنتجات العسكرية المتقدمة بإبرام العديد من العقود الجديدة والاتفاقيات والصفقات مع الشركاء المحليين والعالميين، أهمها الاتفاقية المبرمة مع القوات المسلحة الإماراتية بهدف الشراكة والتعاون الاستراتيجي في مجال البحث والتطوير التكنولوجي والتقني للأنظمة العسكرية المبتكرة في مركز CEST والذي تم اطلاقه مؤخراً بالشراكة بين كل من مجموعة انترناشيونال جولدن جروب "آي جي جي" ومجموعة "نورينكو" الصينية الرائدة في تصنيع أنظمة الدفاع المتقدمة.

 

حيث تهدف المشاركة إلى تفعيل دور مركز "CEST" في تلبية متطلبات واحتياجات القوات المسلحة الإماراتية، حيث تلعب القوات المسلحة الاماراتية دورا بارزاً في وضع الأفكار والخطط وتحديد المتطلبات الفنية من واقع التجارب العملية والدخول في تنفيذ المشاريع بكل مراحلها من خلال المساهمة في وضع التصاميم الهندسية للانظمة العسكرية ومن ثم تطويرها وإجراء التجارب المخبرية والميدانية لضمان الجودة وأعلى المعايير الكفاءة.

 

وتندرج هذه المبادرة ضمن سياسات دولة الإمارات الرامية إلى تنمية مستوى البحث العلمي والمعرفي كمبادرة أساسية ضمن رؤيتها الوطنية الشاملة للتحول العلمي والتكنولوجي ونقل المعرفة بحلول العام ٢٠٢٠.

 

وترتكز الاتفاقية المبرمة على مبدأ التعاون والشفافية بين كافة الأطراف والالتزام بالمشاركة في مجالات البحث والتطوير في مجال التصنيع العسكري. لتشمل أنظمة الأسلحة التكتيكية والمعدات العسكرية والذخيرة الذكية. وتشمل كذلك تصميم وتطوير انظمة الطائرات بدون طيار والمركبات الأرضية الغير مأهولة والقوارب المائية الغير مأهولة. كما يشمل نطاق التعاون تطوير أنظمة الدفاع واختبار الأنظمة بالإضافة إلى تبادل الخبرات ونقل المعرفة وتكنولوجيا التصنيع العسكري.

 

 

شراكة استراتيجية مع شركة "فالاهالا" من جمهورية سلوفينيا

وأشار سعادته إلى الشراكة الاستراتيجية مع شركة "فالاهالا" من جمهورية سلوفينيا المتخصصة في مجالات تطوير الأسلحة التكتيكية وأنظمة التحكم عن بعد، لعقد اتفاق تطوير مشترك للمنظومة القتالية "ديزيرت سبايدر 57 ملم" وذلك في مجمع "آي جي جي" الصناعي الكائن في منطقة العجبان في أبوظبي.

 

وتتميز المنظومة بالأداء العالي والفعال "ديزيرت سبايدر 57 ملم" والتي تصل إلى طاقة هائلة في إطلاق النار كذخيرة ما بين 60 - 120 طلقة في الدقيقة وهي قوة تعادل 7 أضعاف قوة الاطلاق الذخيرة من عيار 30 ملم. كما وتتميز منظومة "ديزيرت سبايدر 57 ملم" بحجم اختراق 100ملم لمجسم المدرعة القتالية المستهدفة ما يجعلها فعالة ضد أي نوع من المركبات المدرعة ولمسافة تصل إلى 6 كيلومتر.

 

حيث تم تصميم هذه المنظومة للاستخدامات العسكرية كسلاح أرضي للقواعد الدفاعية أو كبرج يتم تثبيته على أسطح الدبابات والمركبات المدرعة والمركبة التي تعمل بنظام الدفع الثماني 8x8.

 

وتتمتع المنظومة بالعمل من خلال أنظمة التحكم عن بعد و بمحور التفاف 360 درجة وزوايا توجيه ما بين (-20 إلى +70 درجة) ما يجعلها متكاملة لمختلف أنواع السيناريوهات القتالية البرية وخاصة الجبلية منها والتي تشكل عائقاً أمام كفاءة تصويب معظم الدبابات الحربية على أرض الميدان.

 

وتم تزويد المنظومة القتالية بمدفع رشاش محوري من عيار 14.5 ملم والمجهز بمخزون ذخيرة حية عدد 300 رصاصة والتي تستهدف المجسمات المتحركة عن بعد 1800 متر، بالإضافة إلى حاضنتي صواريخ من عيار 70 ملم مركبة بإحكام على جانبي المنظومة والتي تتمتع بخواص إطلاق 12 صاروخ في الدورة الواحدة والتي يتم توجيهها بأنظمة التحكم عن بعد والتي يصل مداها إلى 8.5 كيلومتر.

 

ويعتبر التحديث الجديد على نظام الرادار للتحكم عن بعد قفزة نوعية لمنظومة "ديزيرت سبايدر 57 ملم" والتي تتميز بخواص الذكاء الاصطناعي لدقتها العالية في تحديد الأهداف البرية وعلى مسافات تصل من 10-20 كلم، والجوية منها مثل المروحيات الحربية والطائرات بدون طيار على مسافات 3-6 كلم.

 

اتفاقية تعاون مع شركة "ليوناردو دي ار اس" الأمريكية

كما وقعت المجموعة "آي جي جي" اتفاقية تعاون مع شركة "ليوناردو دي ار اس" الرائدة في مجال الابتكار التكنولوجي ومورد رئيس للمنتجات والخدمات المتكاملة بالولايات المتحدة الامريكية في المجال العسكري، لإنشاء مركز متطور بمجمع "آي جي جي" الصناعي لتوفير الدعم الفني والتقني للقوات العسكرية الإماراتية، وتشمل توظيف وتدريب المواطنين الإماراتيين لشغل مناصب في قطاع التصنيع التكنولوجي.

 

وقال بأن التعاون سيشمل دمج أنظمة الاتصالات المتقدمة لدعم العديد من مشاريع C4I التكتيكية وأنظمة تزويد الطاقة للمركبات القتالية على متن الناقلة الحربية بما يصل إلى 120kw (١٢٠ كيلو-وات) من الطاقة الكهربائية المتنقلة التي تغذي الأنظمة المعقدة والتي تعمل بأنظمة C4ISR، بالاضافة الى الرادارات وغيرها من الاجهزة الاستطلاعية.

 

اتفاقية تعاون مع شركة سافران للإلكترونيات والدفاع الفرنسية

وأشار رئيس مجلس إدارة مجموعة «إنترناشونال جولدن جروب - آي جي جي» إلى اتفاقية مبرمة مع الحلفاء الفرنسيين في شركة سافران للإلكترونيات والدفاع، تركز على تبادل الخبرات في مجال الخصائص الكهروضوئية وأنظمة الملاحة العسكرية، بالإضافة إلى إنشاء مركزاً للتميز يجمع بين أنشطة البحث والتطوير وخطوط الإنتاج وخدمات الصيانة، الكائن بمدينة آي جي جي للصناعات المتخصصة بالعاصمة أبوظبي.

 

ويهدف التعاون المبرم إلى تطوير الأبحاث في مجالات معدات الملاحة الكهروضوئية لاستخدامها في تطبيقات انظمة الدفاع والتكنولوجيا في الأسواق المحلية والإقليمية. واعتبر الكعبي هذه المبادرة المشتركة بين الطرفين تواصل لجسور العلاقات الاستراتيجية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية فرنسا.

 

إشراك المؤسسات التعليمية والكوادر الوطنية الشابة

وعلى صعيد البحث العلمي والمعرفي وقعت المجموعة اتفاقية تعاون لتبادل الخبرات الأكاديمية والأبحاث في مجالات التقدم التكنولوجي مع مجموعة "نورينكو" الصينية ومركز السيطرة الذاتية للطائرات بدون طيار من معهد بكين للتكنولوجيا في الصين والكلية التطبيقية البريطانية بجامعة أم القيوين.

 

ويصب التعاون بين الجهات الأربعة في رفع معدلات حركة الإنتاج الصناعي بمركز CEST الابتكار في العلوم والتكنولوجيا الدفاعية الكائن في مجمع "آي جي جي" الصناعي.

 

وتأتي الاتفاقية المبرمة ضمن سياسات دولة الإمارات التنموية بمجالات البحث العلمي والمعرفي واهتمامها بإشراك الكوادر الشابة ضمن رؤيتها الوطنية الشاملة للتحول العلمي والتكنولوجي في المستقبل القريب. وتم إسناد معهد بكين للتكنولوجيا والكلية التطبيقية البريطانية بجامعة أم القيوين مهمة التدريب الأكاديمي اللازم للكوادر الوطنية والمرتبط بتطوير مهاراتهم البحثية والمعرفية وغيرها المتطلبات، وتوفير برامج التدريب التطبيقي بالتعاون مع مركز الابتكار CEST، وتوفير فرص العمل وغيرها من الفرص، بالإضافة إلى إعداد برامج التبادل الطلابي لأغراض التدريب الداخلي بمركز الابتكار، وإشراكهم بالمشاريع البحثية، والدورات القصيرة.

 

وقام فاضل سيف الكعبي الرئيس التنفيذي لشركة انترناشيونال جولدن جروب " آي جي جي"،  بتوقيع اتفاقية التعاون مع السيد لو جينكو نائب المدير العام لمجموعة نورينكو الصينية، والاستاذ ديفو لين نائب رئيس مركز السيطرة الذاتية للطائرات بدون طيار من معهد بكين للتكنولوجيا، والدكتور سهل الحباشنة مدير عام الكلية التطبيقية البريطانية من جامعة أم القيوين.

 

كما وقعت المجموعة اتفاقية تعاون مشترك مع جامعة الشارقة لتبادل المعرفة والخبرات العلمية والبحثية وتأسيس شراكة دائمة تساهم في التنمية المستدامة بدولة الإمارات. واتفق الطرفان على طرح وتنفيذ برامج دراسية وتدريبية وورش عمل في مجالات التصميم والأزياء من خلال تطبيق أحدث المعايير العالمية في صناعة الزي والملابس والمستلزمات والمهام بكافة أشكالها واستخداماتها.

 

ويهدف الاتفاق لتوفير فرص التدريب المناسبة للكوادر الوطنية الشابة وتهيئتها للانضمام والعمل في القطاع الخاص بكافة التخصصات المتاحة، كما تباحث الطرفان طرق دعم وتطوير الأبحاث العلمية والدراسات التخصصية في مجالات التصميم والأزياء التي توصي بها مجموعة "آي جي جي".

 

وتحرص جامعة الشارقة على توجيه بعض مشاريع وأبحاث الخريجين وطلبة الدراسات العليا للمجالات المهنية والتقنية والتي توصي بها مجموعة آي جي جي.

 

وقع الاتفاقية كل من فاضل سيف الكعبي الرئيس التنفيذي لمجموعة انترناشيونال جولدن جروب وسعادة الدكتور صلاح طاهر الحاج نائب مدير الجامعة لشؤون المجتمع.

 

 

جناح استثنائي والمشاركة الأكبر من نوعها

احتضن الجناح الخاص بالمجموعة والبالغ مساحته 1600 متراً مربعاً والذي نصب في القاعة الرابعة بمركز أبوظبي الوطني للمعارض والتي تم تخصيصها للصناعات المحلية بدولة الإمارات، 60 شركة حليفة متخصصة بأنظمة الدفاع والتكنولوجيا القتالية من دولة الإمارات ومختلف دول العالم. أهمها شركة "General Automics Aeronautical" الأمريكية الرائدة في مجال ادارة عمليات التحكم بالجيل الجديد من الطائرات بدون طيار، وشركة "MASA" الفرنسية والتي تصمم برامج حاسوبية لتدريب الوحدات العسكرية بخواص الواقع الافتراضي لأرض الميدان وساحات القتال، وتتميز الأنظمة المقدمة من شركة "ماسا" بقابليتها على التفاعل بين القاعدة الرئيسية والوحدات التدريبية المنتشرة على مواقع مختلفة والتواصل بدون الاتصال بشبكة الإنترنت ما يعطيها ميزة الخصوصية المطلقة وحماية من الهجمات الالكترونية.

 

بالاضافة إلى شركة "LimpidArmor" الأوكرانية والتي حصدت اتفاقية توزيع حصرية مع "آي جي جي" خلال مشاركتها في معرض آيدكس 2019 وهي شركة متخصصة ببرمجة الخوذ الدفاعية بأنظمة تعمل بالذكاء الاصطناعي وأحدث التكنولوجيا العصرية التي تساعد القوات من الجنود على تحديد الأهداف والرؤية الليلية من خلال العدسة الخاص المثبتة على جبهة الخوذ الحربية.

 

والشركة الأمريكية ميجيت لأنظمة التدريب Meggitt Training Systems الرائدة في مجال توفير منتجات وخدمات التدريب الافتراضي على إطلاق النار والذخيرة للقوات المسلحة وأجهزة الأمن الداخلي بمزايا تدريبية ثلاثية الأبعاد، وغيرها من الشركات العالمية المتميزة في عالم الدفاع وضمان الأمن والاستقرار.

 

-انتهى-

 

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك