المزيد
فيلم «المومياء».. مغامرات للبحث عن كنوز مصر وأسرارها

التاريخ : 08-08-2017 |  الوقت : 06:36:01

فيلم «المومياء» من أفلام الحركة والمغامرات والفنتازيا والرعب والتاريخية، وهو من إخراج المخرج أليكس كيرتزمان. واشترك في كتابة السيناريو الكتّاب السينمائيون ديفيد كوب وكريستوفر ماكواري وديلان كسمان استنادا إلى قصة اشترك في كتابتها مخرج الفيلم أليكس كيرتزمان مع الكاتبين جون سبيتس وجيني لوميت.

ويستند فيلم «المومياء» إلى شخصيات وأحداث خيالية، وتبدأ أحداث قصة الفيلم في مصر الفرعونية التاريخية القديمة قبل آلاف السنين، حيث تتمتع الأميرة أهمانيت (الممثلة صوفا بوتيللا) بشعبية واسعة وتطمح لأن تخلف والدها الفرعون، إلا أن زوجته الثانية تنجب ابنا، مما يحرم أهمانيت من أن تصبح فرعون المستقبل. وعندئذ تبرم الأميرة أهمانيت اتفاقا مع الإله الشرير سيت وتقوم بقتل والدها وزوجته وابنهما الرضيع. ونتيجة لهذه الخيانة يتم تحويلها إلى مومياء ودفنها حية في بلاد ما بين النهرين (العراق المعاصرة).

وبعد آلاف السنين تعود أحداث الفيلم إلى العراق في الوقت الحاضر حيث يعثر الضابط الأميركي السابق نيك مورتون (الممثل توم كروز) مع فريقه العسكري على قبر أهمانيت بمحض الصدفة داخل كهف وينقلون القبر إلى طائرتهم للخروج من العراق، إلا أن الطائرة تتعرض لحادث ويقتل جميع ركابها، بمن فيهم نيك، ولكنه يستيقظ في اليوم التالي ويدرك أنه لم يمت.

ويعلم الضابط السابق نيك من الدكتور جيكيل (الممثل راسيل كرو) زعيم منظمة صيد الوحوش الغريبة أن المومياء الأميرة أهمانيت التي استفاقت من قبرها اختارت نيك لكي يساعدها في تدمير الإنسانية واستعادة زعامتها ونشر القتل والدمار، ولذلك نجا من حادث سقوط الطائرة. إلا أن نيك يقود بمساعدة صديقته جيني (الممثلة أنابيل واليس) المقاومة ضد العناصر الشريرة، ثم ينتقلان إلى لندن التي تصل إليها الأميرة أهمانيت أيضا وتقوم بقطع التيار الكهربائي وإثارة زوبعة رملية يظهر فيها وجهها، ما يؤدي إلى دمار أجزاء من المدينة ومقتل الآلاف. كما تقوم بإغراق جيني صديقة نيك.

وبعد سلسلة من المواجهات العنيفة بين الضابط السابق نيك والمومياء أهمانيت يقرر نيك التضحية بنفسه بطعن نفسه بخنجر. إلا أن الحياة تبعث فيه من جديد. وفي مواجهة نهائية يشاهد نيك جثة أهمانيت تعوم في البحر ويحرمها من الحياة وينجح في إعادة صديقته جيني إلى الحياة.

ويتضح من هذا العرض لفيلم «المومياء» أنه مبني على أحداث وشخصيات خيالية بعيدة عن الواقع، بما فيها من حالات غير واقعية كانبعاث الحياة بعد الموت لدى بعض شخصيات الفيلم، ودور شخصيات الآلهة الشريرة. إلا أن هذه الحالات الخيالية جزء عادي من بعض أفلام الحركة والمغامرات والخيال العلمي والرعب التي تروق لملايين المشاهدين حول العالم، كما هو الحال بالنسبة لفيلم «المومياء» الذي ضرب رقيما قياسيا في الإيرادات حول العالم خلال الأيام الثلاثة الأولى لعرضه. وما يميز هذا الفيلم وغيره من أفلام الخيال العلمي من الناحية الفنية اعتماد هذه الأفلام على براعة استخدام المؤثرات البصرية والخاصة والتصوير بمشاركة أعداد كبيرة من الفنيين.

واحتل فيلم «المومياء» في أسبوعه الافتتاحي المركز الأول في قائمة الأفلام التي حققت أعلى الإيرادات في دور السينما العالمية، وبلغت إيراداته العالمية الإجمالية 398 مليون دولار، فيما بلغت تكاليف إنتاجه 125 مليون دولار. وافتتح هذا الفيلم في 4035 من دور السينما الأميركية، وعرض في 52 دولة حول العالم.

وفيلم «المومياء» هو ثاني فيلم من أفلام الرعب يقوم ببطولته النجم السينمائي توم كروز بعد فيلم «مقابلة مع مصاص الدماء» (1994). وتوم كروز واحد من أشهر نجوم هوليوود ومن أعلامهم أجرا، وتشمل مسيرته السينمائية القيام ببطولة 45 فيلما والفوز بسبع وأربعين جائزة شملت ثلاثا من جوائز الكرات الذهبية، كما رشح لثلاث من جوائز الأوسكار. وفيلم «المومياء» هو الفيلم الروائي الرابع عشر في سلسلة أفلام المومياء التي جمعت بين النجاح الفني والجماهيري والتي بدأت بفيلم «المومياء» (1932)، أحد أشهر أفلام الرعب الأميركية، وهو من بطولة ملك أفلام الرعب الممثل البريطاني بوريس كارلوف الذي اشتهر أيضا بتجسيد شخصية الرعب السينمائية الشهيرة فرانكنشتاين. كما شملت سلسلة أفلام «المومياء» عددا من أفلام الفيديو.

وكما هو متوقع لفيلم ضخم الإنتاج من أفلام الحركة والمغامرات والفنتازيا والرعب فقد اشترك في إنتاج فيلم «المومياء» أعداد كبيرة من الطواقم الفنية التي شملت 363 من مهندسي وفنيي المؤثرات البصرية و19 في المؤثرات الخاصة و161 في التصوير وإدارة المعدّات الكهربائية و150 في القسم الفني و59 من البدلاء و46 في الماكياج و40 في قسم الصوت و29 في تصميم الأزياء و23 في المونتاج و12 في قسم الموسيقى وتسعة في الرسوم المتحركة، بالإضافة إلى 21 من مساعدي المخرج.

 

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
هل تتوقع عودة الأوضاع في المسجد الأقصى كما كانت في السابق ؟
نعم
لا
لا أدري



تابعونا على الفيس بوك