التاريخ : 17-04-2017
الوقـت   : 04:15:56 

أحمد السقا ومحمد رمضان.. صراع “على صفيح ساخن” في موسم عيد الفطر

العلاقة بين الفنانين المصريين أحمد السقا ومحمد رمضان كما يصفها المقربون أشبه بالحرب المكتومة كل طرف يتحدث عن الآخر بأدب واحترام شديدين لكن الحقيقة أن العلاقة ليست رائعة مثلما يظن الجمهور.

وضع آل السبكي النجمين في مواجهة بالصدفة بموسم عيد الفطر القادم حيث يراهن محمد رمضان بفيلم جواب اعتقال للمخرج محمد سامي ويشاركه البطولة سيد رجب ودينا الشربيني ومحمد عادل ووليد فواز.

الفيلم من إنتاج أحمد السبكي وتوزيع الشركة العربية وتدور قصته حول خالد الدجوي الذي يقتل الناس إيمانًا بأنه يجاهد في سبيل الله ثم ينقلب على الجماعة المتشددة بعد مقتل شقيقه.

أما السقا فيراهن على إيرادات عيد الفطر بفيلم هروب اضطراري للمخرج الواعد أحمد خالد موسى وتدور الأحداث حول مقتل نجل رجل أعمال شهير ويتم اتهام شخصين في واقعة القتل الأمر الذي يدفعهما للهروب.

الفيلمان ينتميان إلى الإثارة والتشويق فالأول من إنتاج أحمد السبكي والثاني لمحمد السبكي وقد حاول الشقيقان الوصول إلى صيغة لتأجيل أحد الفيلمين إلى موسم عيد الأضحى إلا أن النجمين محمد رمضان والسقا رفضا رفضًا تمامًا.

تمسك النجمين بالظهور في الوقت نفسه يدل على رغبتهما في التحدي وإثبات من الأقدر على جذب شباك التذاكر.

وقد كشف موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” عن الصراع بين السقا ورمضان عندما طرح الأخير إعلان  فيلمه الجديد وكتب أن نجاحه سيقاس بالريختر في إشارة إلى أنه سوف يحدث زلزالًا في سوق الإيرادات.

وكعادته التزم أحمد السقا الهدوء واكتفى بوضع “برومو” فيلمه الجديد الذي حصل على 3 ملايين و700 مشاهدة خلال يومين.

وسط هذا الصراع قررت الشركة العربية المسؤولة عن توزيع الفيلمين الالتزام بالحياد وعدم الإعلان مبكرًا عن عدد دور العرض التي سيطرح فيها كل فيلم.

وكالة كل العرب الاخبارية