التاريخ : 20-03-2017
الوقـت   : 02:42:51 

افتتاح معرض "مسارات إبداعية: تفاعل، تشكيل، تواجد"

 

 

أبوظبي، جمال المجايدة : أعلنت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة اليـوم، اعتزامها تنظيم برنامج عام للجمهور يتيح لهم فرصة استكشاف الجوانب الفنية وأفكار معرض "مسارات إبداعية: تفاعل، تشكيل، تواجد"، المعرض الثاني لمقتنيات جوجنهايم أبوظبي الفنية، الذي افتتح للجمهور مؤخراً تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في منارة السعديات في جزيرة السعديات بأبوظبي، والذي يستمر حتى 29 يوليو 2017، بمشاركة 25 فناناً معاصراً من مختلف الجنسيات والأجيال، ويسلط الضوء على التداخلات الفنية التي تربط مختلف أوجه الفنون بقوة الإبداعات الإنسانية.

 

ويتكون البرنامج العام من ورش عمل وجلسات حوارية وأمسيات فنية وثقافية ودورات تدريبية بحضور مجاني، ويستهدف اجتذاب طيف واسع من الجمهور من جميع الفئات العمرية، من أطفال ويافعين وأولياء أمور ومعلمين. وترتبط كل ورشة بعمل فني معين، بما يتيح للمشاركين التفاعل مع المواضيع والأفكار الخاصة بالعمل الفني بشكل أعمق. كما تتيح الفعاليات الأخرى للأطفال والعائلات المشاركة في إبداع عمل فني من وحي أفكارهم، بالإضافة إلى فرص استكشاف أفكار المعرض عبر مجموعة من ورش العمل التي تركز على جوانب مختلفة من العملية الإبداعية، مثل الحركة والأداء والصوت والنحت.

 

وبهذه المناسبة تم إعداد دليل تعليمي يمكّن المعلمين من إعداد طلبة المدارس لزيارة المعرض. ويقدم الدليل أساليب فنية لربط الأعمال الفنية بالمواد المطروحة في المنهج الدراسي المدرسي. ويتضمن الدليل نظرة عامة على المعرض وأفكاره الرئيسية وأنشطة الدورات التعليمية والأسئلة التي ستطرح للحوار، وكذلك قائمة بالمفردات المستخدمة. وعلى الطرف الآخر يوفر هذا البرنامج للمعلمين فرصة فريدة من نوعها لدعوة الطلبة للمشاركة في تجربة جديدة توفر لهم معارف وخبرات جديدة من خلال التفاعل العملي.

 

وقالت شريفة بن حريز، مدير البرامج التعليمية - جوجنهايم أبوظبي، لدى هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة : "تعتبر الأنشطة التعليمية وتفعيل المشاركة المجتمعية وخصوصاً المدرسية منها، جزءاً أساسياً لهذا المعرض، الذي يتيح لنا توفير فرصة اختبار مدى فعالية السرد المتحفي لأفكار جوجنهايم أبوظبي لدى مختلف شرائح المجتمع عند افتتاح المتحف مستقبلاً. كما يقدم المعرض لجمهوره سلسلة من ورش العمل المصممة خصيصاً لتناسب العائلات والأطفال واليافعين، والتي تعتبر أيضاً محفزات لاستكشاف المهارات الإبداعية لدى الأجيال الصاعدة، بما تقدم لهم من خبرات تعليمية وعملية ملهمة. ونحن نوجه دعوتنا للجميع لزيارة المعرض واستكشاف أفكاره الثلاث الرئيسية المتمثلة في مفاهيم: التفاعل، التشكيل، والتواجد."

 

وتنطلق فعاليات البرنامج العام بعودة سلسلة الجلسات الحوارية "جوجنهايم أبوظبي: حوارات الفنون"، يوم الثلاثاء 4 أبريل عبر جلسة حوارية تحت عنوان "أنيش كابور: مسارات إبداعية" يقدمها الفنان التشكيلي أنيش كابور، حيث يتبادل كل من الحضور والفنان أطراف الحوار حول رؤيته الفنية، وأعماله التركيبية النحتية الضخمة، بالتركيز على عمل "وطني الأحمر" المعروض حالياً في معرض "مسارات إبداعية".

 

 

كما تقام العديد من الأمسيات الفنية، من بينها أمسية بعنوان "تقاطع طرق أبوظبي" تقدمها الفنانة سوزان حفونة بالتعاون مركز الفنون التابع لجامعة نيويورك أبوظبي و Attitude Dance Society يوم الجمعة 14 أبريل 2017 في منارة السعديات، يبدأ البرنامج بمناقشة قصيرة مع فاليري هيلينجز، قيم فني ومدير الشؤون التقييمية لمشروع جوجنهايم، وسوزان حفونة، والطلاب المشاركين في العرض لتسليط الضوء على جهودهم المبذولة لتطوير مستوى الأداء، مستمدين الإلهام من استكشاف حفونة في أنظمة الحركة والتفاعل الاجتماعي بين الأشخاص والهندسة المعمارية. ومن خلال عرض الأداء، يفسر المؤدون رسومات حفونة والحركات الحضرية وفن الأداء الحركي تفسيراً بصرياً يتجلى يومياً في أرجاء أبوظبي. وبعد عرض الأداء، يتم دعوة الزوار إلى حضور أمسية طويلة من الموسيقى والفن والأنشطة تدور حول الأعمال الفنية التي يتم عرضها في المعرض والموضوعات الأساسية التي يناقشها من حيث التفاعل والتشكيل والتواجد.

 

أما يوم الخميس 18 مايو 2017 فتقام أمسية تفاعلية بعنوان "اصنع الفن، اصنع ذلك الآن!" بحضور الفنانين رامين حائري زاده وركني حائري زاده وحسام رحمانيان المشاركين في معرض مسارات إبداعية بعمل من أعمال التكليف بعنوان "يوم سعيد آخر"، وتستوحي الأمسية أجواءها من حركة " فلاكساس" الفنية التي انتشرت خلال فترة عقدي الستينيات، وسعت إلى دمج الفنون مع الحياة لتحفيز تفاعل الجماهير. حيث تقدم الأمسية سلسلة من العروض الأدائية القائمة على الشعر والموسيقى والمسرح. وتجمع الأمسية بين الفنانين والقيمين والأصدقاء وعدد من الجمهور للمشاركة في فعاليات مترابطة تحتفي بالإبداع ومعاني المرح والفكاهة والمشاركة.

 

جدير بالذكر أن معرض “مسارات إبداعية: تفاعل، تشكيل، تواجد" من تنسيق فاليري هيلينجز، منسق فني ومدير الشؤون التنسيقية؛ ساشا كالتير-واسرمان، منسق مساعد؛ بمساعدة سارة دويدار، منسق مساعد، لمشروع جوجنهايم أبوظبي، مؤسسة سولومون آر جوجنهايم؛ وميساء القاسمي، مدير برامج متحف جوجنهايم أبوظبي؛ بمساعدة منيرة الصايغ، منسق برامج متحف جوجنهايم أبوظبي، من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.وكالة كل العرب الاخبارية