التاريخ : 19-03-2017
الوقـت   : 11:07:13 

القاهرة تسترد قناعا أثريا من باريس

القاهرة – (د ب أ) – قالت وزارة الآثار المصرية إنها نجحت بالتعاون مع وزارة الخارجية والسفارة المصرية بباريس في استرداد قناع اثري من الخشب المغطى يرجع لعصر الدولة الحديثة كان قد خرج من مصر بطريقة غير شرعية .

وأفاد شعبان عبد الجواد المشرف العام على إدارة الآثار المستردة ، في بيان صحفي اليوم السبت ، بأنه “تم رصد القناع يعرض للبيع بأحد صالات المزادات الفرنسية في نهايات عام 2016 وبعد البحث والدراسة تبين أنه ضمن أحد مسروقات مخزن جزيرة ألفنتين بأسوان”.

وأكد عبدالجواد أن وزارة الآثار أخذت كافة الإجراءات اللازمة لوقف البيع والتحفظ على القطعة والمطالبة بإعادتها إلى مصر حتى تسلمته السفارة المصرية بباريس منذ أيام .

وحسب المشرف ، فأن هذا القناع هو القطعة الثالثة التي تنجح وزارة الآثار في استردادها من مسروقات مخزن الفنتين عام2013 .

وأشار إلى أنه تم استرداد من مفقودات نفس المخزن تمثال أوشابتى من الخشب وتم استلامه مؤخراً بالسفار المصرية في لندن، بالإضافة إلى تمثال من العاج كان معروضا بأحد صالات ألمانيا وتم استلامه بالقاهرة في آذار/مارس من العام الماضي.

وتطالب مصر حكومات الدول المختلفة بتفعيل بنود اتفاقية اليونسكو لعام 1970 بحظر ومنع استيراد وتصدير والنقل غير المشروع للممتلكات الثقافية الهامة.

 

وكالة كل العرب الاخبارية