التاريخ : 19-03-2017
الوقـت   : 07:59:29 

الطزّاعة

حاول تسليم العينة باليد ملفوفة بمحرمة سميكة لفتاة المختبر بينما رفضت الصبية تناولها الا من خلال الشباك المخصص للعينات، وبينما أصرّ الحجي على رأيه لأنه يخشى ضياعها أو خلطها بعينات لمرضى آخرين، تحججت الفتاة بانشغالها بأمور أخرى وطلبت منه للمرة الثانية ان يضعها بالمكان المخصص.. ثم وعدته أن عينته القيمة لن تضيع أبداً، وبعد أن سقطت المحرمة عن العينة قالت الفتاة بلهجة مدنية «شو هاااد عموه» حكينا لك عيّنه «مش تعبيها فلّ»؟؟.. قال ببرودة أعصاب معلش عمي يزود عندكم ولا ينقص وإذا زاد ترى مسامحين، وأمانة أعطوها للي ناقص عليه تبرع منّي ومن نفس خالصة.. ثم سألها: اللزّيقة اللي ع ذراعي متى الغيار الجاي؟؟.. هزّت الصبية رأسها بضيق وقالت: بأي وقت شيلها بس تصل البيت شيلها عموه اوك!!.. هاي لزقة مشان ما يسيل الدم بعد ما أخذنا عينة التراكمي.. ثم نصحته أن يقتني جهازاً للسكري في البيت كي لا يزورهم في اليوم التالي بعد كل مشاركة في جاهة عرس كي يقيس منسوب الكنافة في الدم..

**

في الطريق مرّ بإحدى الصيدليات..فتح باب «السوكريت» وسلّم على الفتاة الصيدلانية وبدأ يتفرج على محتوبات «الستاندات» الصغيرة بالقرب من عبوات الحليب و»مطريات الشفاه» و حلوى جفاف الحلق..ثم انتبه إلى باكيتات صغيرة سألها: «شو هاظ حلو حار؟؟ أجابت الفتاة: لا عموه!!. عاد وسألها: «ورق شدّة»؟ بتبيعوا ورق شدّة بالصيدلية؟؟ ..لا عمّوه هاد أشي خاص تفضّل كيف ممكن أساعدك؟؟..

- أبو يحيى: في عندكو طزّاعة ؟

- الصيدلانية: نعم ما فهمت؟

- أبو يحيى: طّزاعة تبعت السكري؟

- الصيدلانية: ايش يعني !!

- أبو يحيى: هاي اللي بيطزع الواحد فيها إصبعه بيسيل دم وبتعطي النتيجة!

- الصيدلانية: آآآه..جهاز فحص السكّر..أوك لحظة...هاي أفضل نوع عموه!

- أبو يحيى: بيطزع مليح ولا فاروطي؟؟

- الصيدلانية: لا منيح!

- أبو يحيى: وقديش بدك تحسبي لي اياه هاظ!

- الصيدلانية: هاد ببلاش عموه!

- أبو يحيى: كيف ببلاش !

- الصيدلانية: ببلاش من الشركة!

- أبو يحيى: هو بالله ورجيني تشيف بيشتغل لعاد؟

- الصيدلانية: للأسف لحاله ما بيشتغل لازم تشتري له شرائح عموه!

- أبو يحيى: عاد تشيف صار ببلاش؟..وقديش حق الطلاق تبعاته عدم المؤاخذة!

- الصيدلانية: 15 ديناراً.

- أبو يحيى: قديش بيهن..

- الصيدلانية: 50شريحة!

- أبو يحيى : 50 طلق بــ15 ليرة ..أغلى من مسدس عيار تسعة..هسع كيف ممكن أشتغل عالطزّاعة بدون طلاق؟..يعني بدي أشي ببلاش..بديش أظل ادفع ع كل طزعة 30 قرشاً!.

- الصيدلانية: ما بيزبط عموه..احنا بنعطيك الجهاز ببلاش عشان تظلك تشتري شرايح!.

- أبو يحيى: والله سولافتك عموه مثل الحكومة بدهم يعطونا البطاقة الذكية ببلاش مرة بالعمر ..عشان يظلوا يمصوا بدماتنا عليها طول العمر!..

سلام عموه عمر لا حدا طزع!

الرأي