قال مسؤول إقليمي الثلاثاء، إن اشتباكات على الحدود بين منطقة عفار والمنطقة الصومالية في إثيوبيا أسفرت عن مقتل 100 على الأقل، في أحدث تفجر للعنف قبل انتخابات عامة مقررة في يونيو (حزيران).

وقال أحمد حميد نائب مفوض الشرطة في منطقة عفار لرويترز عبر الهاتف إن حوالي مئة مدني قُتلوا في الاشتباكات التي اندلعت يوم الجمعة واستمرت حتى الثلاثاء. وألقى باللوم في العنف على هجوم شنته قوات المنطقة الصومالية.

وذكر علي بيديل، وهو متحدث باسم المنطقة الصومالية، أن 25 شخصاً قُتلوا يوم الجمعة كما قُتل "عدد غير معروف من المدنيين" في هجوم لاحق شنته القوات نفسها الثلاثاء.

ولم يرد على طلبات للتعليق على بيان حميد.