المزيد
الإرهاب يضرب من جديد قلب العاصمة تونس

التاريخ : 29-06-2019 |  الوقت : 03:36:24

وكالة كل العرب الاخبارية

في أقلّ من سنة على مرور العملية الإرهابية التي نفذتها انتحارية بقلب شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تونس، في شهر تشرين الأول الماضي، استفاق التونسيون، أمس الخميس، على وقع 3 عمليات إرهابية جديدة.
وتتمثل العملية الأولى في تعرّض محطة الإرسال بجبل عرباطة بقفصة التونسية، فجر أمس، إلى إطلاق نار من قبل مجموعة إرهابية دون تسجيل أيّة أضرار بشرية أو مادية. ومازالت العملية العسكريّة والأمنية متواصلة لتعقّب آثار هذه المجموعة.
وبعد ساعات قليلة، شهد شارع شارل ديغول بقلب العاصمة تونس، هجوما انتحاريا أسفر عن مقتل عون أمن بالشرطة البلدية وإصابة أمني آخر بجروح و3 مدنيين، بحسب بلاغ لوزارة الداخلية التونسية. واثر التفجير الانتحاري الأول بنصف ساعة، أقدم شخص آخر على تفجير نفسه قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بمنطقة القرجاني في العاصمة.
ووفق بيان صادر عنها قالت الداخلية التونسية، إن العملية أسفرت عن أربع إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف أعوان الأمن، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وتأتي هذه الهجمات الإرهابية المتتالية في تونس، وسط تعافي مؤشرات قطاع السياحة، حيث تتوقّع وزارة السياحة التونسية استقبال 9 ملايين سائح العام الجاري. وتستعد تونس نهاية عام 2019 إلى تنظيم ثاني انتخابات رئاسية وثالث انتخابات تشريعية منذ ثورة كانون الثاني 2011.
وتشهد تونس، منذ أيار 2011، أعمالا إرهابية تصاعدت منذ 2013 وراح ضحيتها عشرات الأمنيين والعسكريين والسياح الأجانب.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك