المزيد
خبراء: مصالح الأردن الأمنية توجب مشاركته ببحث مستقبل “التنف”

التاريخ : 14-01-2019 |  الوقت : 08:08:01

كد خبراء أهمية التنسيق مع الجانب الأمريكي خلال الانسحاب من منطقة "التنف" السورية الحدودية المهمة، "حفاظاً على المصالح الأمنية الأردنية"، وذلك في ظل دعوة وزير الخارجية أيمن الصفدي، إلى عقد محادثات أردنية روسية أمريكية حول مستقبل المنطقة.

ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية، اليوم الخميس، عن المحلل السياسي عريب الرنتاوي، التأكيد على أهمية المنطقة التي تعد قاعدة مهمة لكل من الولايات المتحدة وايران، بسبب موقعها على الحدود السورية العراقية، كما أنها مهمة للأردن "لقربها أيضاً من حدودنا مع سوريا، وعلى مرمى حجر من مخيم الركبان المثير للقلق".
 
وقال رئيس جمعية العلوم السياسية محمد مصالحة، إن منطقة التنف "تعتبر منطقة استراتيجية مهمة، خصوصاً بعد أن ظهرت وتنامت قدرة تنظيم داعش الإرهابي بالتحرك من خلالها لاختراق الحدود بين دول الإقليم المتجاورة".
 

بدوره، يرى العميد المتقاعد حافظ الخصاونة أن جيب التنف يمثل نقطة انطلاق عسكرية للسيطرة على كامل الشريط الحدودي بين سوريا والعراق، مبيناً أنه في حال أرادت واشنطن المضي قدماً في سحب قواتها من هذا الجيب "فيستوجب عليها إيجاد تفاهمات دولية مع روسيا والأردن والعراق وسوريا، وبالتالي تعزيز موقف روسيا ورؤيتها للحل في سوريا".

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك