المزيد
الحواتمة يتابع تمرين الاستجابة للمخاطر الكيماوية والنووية/صور

التاريخ : 05-12-2018 |  الوقت : 08:03:47

وكالة كل العرب الاخبارية - تابع المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين الحواتمة اليوم، مجريات تمرين الاستجابة للمخاطر الكيماوية والنووية، الذي نفذته وحدة الأمن النووي التابعة لقيادة درك الشمال بمشاركة مديرية إنقاذ وإسناد الشمال في الدفاع المدني. واستمع اللواء الركن الحواتمة بحضور السفير الفرنسي في المملكة دافيد بيرتولوتي إلى إيجاز قدمه قائد درك الشمال حول مجريات التمرين الذي يأتي في ختام دورة المخاطر الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية النووية، التي أقيمت بالتعاون مع الجانب الفرنسي.

 ويهدف التمرين الذي تم تنفيذه بحضور محافظ إربد رضوان العتوم، وكبار الضباط والمسؤولين الأمنيين في إقليم الشمال، وممثلي المفاعل النووي الأردني للبحوث والتدريب، للوقوف على جاهزية الوحدة في مواجهة التهديدات الكيماوية والبيولوجية والإشعاعية، وفق الخطط والاستراتيجيات الموضوعة، وبالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص. واشتمل التمرين على تطبيقات ميدانية للإجراءات المتخذة استجابة لأي طارئ في المفاعل النووي البحثي، أو في حالات التهديد الكيماوي والبيولوجي، كما تضمن محاكاة لحادثة اعتداء على إحدى المنشآت، والتعامل من قبل وحدة الأمن النووي للتصدي مع الحادثة، بالتعاون والتنسيق مع مديرية الدفاع المدني والجهات المعنية. وأظهرت الفرق المشاركة في التمرين جاهزية عالية في المعدات والآليات، وجهداً تنسيقياً كبيراً في توزيع المهام والاختصاصات، وآليات الاستجابة الأمنية والطبية للحوادث المحتملة والطارئة.

 والتقى اللواء الركن الحواتمة المرتبات المشاركة في التمرين، ناقلاً لهم تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومعرباً عن اعتزازه وتقديره بجهودهم المبذولة في سبيل الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين، وحماية المقدرات والمكتسبات. وأكد الحواتمة على أهمية العمل بروح الفريق الواحد، وبأعلى درجات التعاون والتنسيق بين الشركاء الاستراتيجيين في منظومة الأمن الوطني، مشيراً إلى ضرورة إدامة خطط التدريب والتأهيل، والتمارين المشتركة، وبما يضمن تقديم الخدمات الأمنية بكفاءة واحترافية. وكانت المديرية العامة لقوات الدرك، وضمن استراتيجياتها لمواكبة الاحتياجات الأمنية، قد استحدثت وحدة الأمن النووي في مطلع العام الجاري، لتأمين المفاعل النووي البحثي في جامعة العلوم والتكنولوجيا، وفقاً لأرقى المعايير الأمنية الدولية، حيث تم تزويد الوحدة بأحدث الآليات والأجهزة التقنية الحديثة، وتم إخضاع منتسبيها إلى الدورات المتخصصة على المستويين المحلي والدولي.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك