المزيد
توقعات بتشكل اعصار قد يهدد بعض الدول العربية نهاية الاسبوع

التاريخ : 07-10-2018 |  الوقت : 01:22:36

تٌشير صور الأقمار الاصطناعية الى تواجد لكميات كبيرة من السحب الركامية في غرب المحيط الهندي ونواحي بحر العرب منذ الأيام الماضية ،هذه السحب اتسعت رقعتها واخذت تتحرك بشكل دوراني لتُشكل ما يُسمى بالمنخفض المداري او Tropical Depression وفقا لموقع طقس العرب.

 وبحسب أخر القراءات الجوية الواردة حتى تاريخ اصدار هذا التقرير فان المنخفض المداري يتواجد بالقرب من خط العرض 11.6 درجة شمالاً وخط الطول 66.5 درجة شرقا ويتحرك نحو الغرب بسرعة قاربت الى حدود 9 كم ساعة ، حيث يبعد عن سواحل مدينة صلالة في سلطنة عُمان حوالي 1400 كم ويُتوقع خلال ال24 ساعة القادمة ان يتحول هذا المنخفض الى اعصار مداري او ما يُسمى ب Tropical Storm.

      كيف تشكلت هذه الحالة؟ 

 بشكل موسمي تقريباً ترتفع درجات الحرارة في أجزاء من المحيط الهندي لا سيما في وسطه والجزء الغربي منه مع حركة التيارات البحرية في المحيطات حول العالم ، ويتم مُراقبة درجة حرارة سطح مياهه من خلال تذبذب المحيط الهندي ثنائي القطب او ما يُعرف ب IOD ، وله عدة انماط منها الموجب والسالب والمُتعادل وربما كان النمط المُتعادل الى السلبي الخفيف هو السائد خلال الأشهر الماضية، اذ سادت درجات حرارة باردة تقريباً في الجزء الغربي من المحيط الهندي ونواحي بحر العرب ثم ما لبثت ان بدأت بالارتفاع خلال الأسابيع القليلة الماضية. 

 وبناء عليه تشكل الحالة المدارية مع سيطرة الموجة الشرقية(رياح شرقية) بالتزامن مع تراجع رياح المونسون الموسمية (رياح جنوبية غربية رطبة) والتي توثر على كامل المحيط الهندي منذ شهر مايو حتى نهايات سبتمبر تقريباً ، ومع اندفاع هذه الرياح وتسخين مياه المحيط بدأت الغيوم بالتكاثف والدوران لتُشكل ما يُسيمى بالمنخفض المداري.

 المسارات الأكثر احتمالية لحركة هذه الحالة ....

 تختلف النماذج العددية العالمية في طريقة رصد حركة هذه الحالات المدارية بسبب عدة عوامل منها توزيع الضغوط الجوية والرياح ودرجات الحرارة وغيرها ، ومنذ عدة أيام كانت هذه النماذج تضع احتمالات مُتغيرة في كل تحديث الا ان كادر التوقعات الجوية في مركز طقس العرب الاقليمي وبعد مراجعة العديد من المتغيرات وادخال البيانات الواردة من النماذج العددية ومعالجتها بشكل داخلي يضع احتمالين لسلوك هذه الحالة وحركتها : 

 الأحتمال الأول : تسلك هذه الحالة المدارية اتجاهاً نحو الغرب بالقرب من مدينة صلالة في سلطنة عُمان وشرق اليمن على ان تبدأ بالضعف التدريجي بعد ذلك مع تأثير هطولات مطرية على تلك المناطق يُرافقها رياح نشطة السرعة لكن بشكل أقل من تأثير الاعصار مكونو الماضي.
 الأحتمال الثاني : تسلك هذه الحالة المدارية اتجاهاً نحو الشمال الغربي وبالتحديد نحو الجزء الشرقي بالقرب من محافظة الوسطى شرق محافظة ظفار على ان يكون تأثيرها مباشراً وبشكل قوي على سلطنة عُمان يُرافقها كميات كبيرة من الأمطار والرياح القوية.
  وبشكل علمي تُعزى هذه الأحتمالات نتيجة للتسخين الأكبر في الجزء الجنوبي من بحر العرب على عكس الجزء الشمالي والذي ما زال يشهد برودة في حرارة مياهه ومن المعلوم ان هذه الحالات المدارية تتغذى بشكل مُباشر على درجات الحرارة العالية والتي تُساهم بشكل كبير في تزايد قوتها وربما تطورها الى اعصار لاحقاً ، كما أن توزيع الضغوط الجوية يُشير الى سيادة موجة علوية مرتفعة وضغط مرتفع نواحي شمال سلطنة عُمان والامارات المُتحدة يُرافقها سيادة رياح القص او ما يُسمى ب WIND SHEAR والتي تدفع بالحالة المدارية بعيداً عنها نحو الجنوب.

 ومع موجة الجفاف التي تشهدها الأجزاء الشمالية والوسطى من السلطنة ربما يكون الأحتمال الثاني هو الأفضل لكي يُنعش الموسم المطري ويُعوض فترة الأحتباس التي سادت خلال الأشهر الماضية وفي حالة تحققه ومع متابعة الحالة اتجاهها نحو محافظة الوسطى ربما يصل جزء من تأثير الغيوم الكرافقة لها نحو الأجزاء الجنوبية والشرقي من الأمارات العربية المتحدة، ليس ذلك فحسب انما ستكون صحراء الربع الخالي في المملكة العربية السعودية ضمن المناطق التي ستصلها تلك الغيوم الماطرة والتي ستجلب هطولات مطرية تعتمد قوتها على حركة وقوة الحالة المدارية والتي قد تتطور الى اعصار في التحديثات القادمة.

 ويدعوكم "مركز طقس العرب الأقليمي" إلى مواكبة الأخبار الصادرة عن كادر التنبؤات الجوية خلال اليومين القادمين والخاصة بتحديثات الحالة الجوية المتوقعة.

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك