المزيد
الاعدام لمتهمين بقضية مقتل الاعلامي اللبناني دياب والاشغال الشاقة لاخرين

التاريخ : 29-03-2018 |  الوقت : 02:15:31

اسدلت محكمة الجنايات الكبرى اليوم الخميس الستار على قضية مقتل الاعلامي اللبناني مازن دياب حيث قضت بالاعدام شنقا حتى الموت لمتهمين اثنين بعد ادانتهما بجناية القتل تمهيدا لسرقة.

واعلنت براءة المتهمين الاخرين من تهمة القتل فيما ادانت احدهما بجناية السرقة والحكم عليه بالاشغال الشاقة مدة 12 عاما وادانة المتهم الرابع بجرم التدخل بالسرقة والحكم عليه بالاشغال الشاقة مدة 8 سنوات.

 

جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدتها المحكمة اليوم برئاسة القاضي الدكتور ماجد الرفايعة وعضوية القاضيين انور ابو عيد ونواف السمارات وحضور مدعي عام الجنايات الكبرى القاضي احمد الكناني.

وكانت القضية اثارت الرأي العام حين وقوعها في اب 2014 كون الاعلامي دياب من الشخصيات الاعلامية المعروفة داخل الاردن وخارجه.

وكانت النيابة العامة أحالت قضية مقتل الاعلامي اللبناني مازن دياب لمحكمة الجنايات الكبرى بعد تحقيق في القضية دام لمدة أربعة اشهر واسندت للمتهمين الاربعة تهمة القتل العمد والقتل بقصد السرقة.
وكان دياب قتل في 15 اب من عام 2014 في شقته في شارع مكة، وجرى القاء القبض على اربعة اشخاص متهمين بقتله.

وكشفت لائحة الاتهام ان احد المتهمين على معرفة مسبقة بالمجني عليه وانه طلب من ثلاثة اشخاص الحضور لشقة المجني عليه ذياب بهدف السرقة، واشارت اللائحة ان المتهمين الاربعة بعدما دخلوا الشقة تفاجأوا بوجود المجني عليه دياب, حيث اقدموا على خنقه باليدين بعد ان ضربوه ضربا مبرحا ما ادى الى توقف مجرى التنفس ما احدث الوفاة.
وكانت الاجهزة الامنية تمكنت من إلقاء القبض على المتهمين الاربعة قبل اقل من 24 ساعة على وقوع الجريمة وتم احالتهم للمدعي العام في حينها.

 

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
ما رأيك بأداء حكومة الدكتور عمر الرزاز؟
أداء قوي (سنتخطى بالأردن المرحلة الصعبة)
أداء متوسط( الأوضاع تبقى تراوح مكانها)
أداء ضعيف (مزيداً من تدهور الأوضاع)



تابعونا على الفيس بوك