المزيد
فيلم (السيارات.. الجزء الثالث).. أنسنة الأشياء

التاريخ : 16-08-2017 |  الوقت : 11:56:07

 

فيلم «السيارات - الجزء الثالث» من أفلام الرسوم المتحركة الثلاثية الأبعاد التي تجمع بين الأفلام الكوميدية والحركة والمغامرات والرياضية وأفلام الأسرة. وهذا الفيلم هو الجزء الثالث في سلسلة أفلام «السيارات» بعد كل من فيلم «السيارات» (2006) وفيلم «السيارات - الجزء الثاني» (2011). وفيلم «السيارات - الجزء الثالث» هو أول فيلم من إخراج المخرج بريان في الذي يتمتع بخبرة واسعة في الجوانب المتعددة لفن أفلام الرسوم المتحركة، وهو من المشاركين في التصميم الفني للفيلمين السابقين في هذه السلسلة.

واشترك في كتابة سيناريو فيلم «السيارات – الجزء الثالث» ثلاثة كتّاب سينمائيين هم كل من كيف موري وبوب بيترسون ومايك ريتش، استنادا إلى قصة اشترك في تأليفها مخرج الفيلم بريان في مع الكتّاب بين كوين وإيال بوديل وجوناثان ستيوارت. وهذا الفيلم من إنتاج استوديوهات بيكسار للرسوم المتحركة وتوزيع استوديو دزني، أشهر وأقدم استوديوهات هوليوود المنتجة لأفلام الرسوم المتحركة.

ويعود في هذا الفيلم عدد من أبطال الفيلمين السابقين في هذه السلسلة بأصواتهم، ومنهم الممثلان أوين ولسون ولاري ذي كيبيل جاي، واسمه الحقيقي هو دانيال لورنس ويتني، والممثلة بوني هنت. كما يعود في هذا الفيلم الموسيقار الشهير راندي نيومان الذي قام أيضا بتأليف الموسيقى التصويرية للفيلم الأول «السيارات». ورشح هذا الموسيقار عبر مسيرته الفنية لعشرين من جوائز الأوسكار وفاز باثنتين من هذه الجوائز. وأبطال فيلم «السيارات – الجزء الثالث» والفيلمين السابقين هم مجموعة من السيارات بأنواعها وأشكالها وألوانها المختلفة. وتتصرف هذه السيارات وتتحرك وتتفاعل وتتحدث مع بعضها البعض بشكل يوحي للمشاهد خلال دقائق من بدء الفيلم بأنها شخصيات حيّة، وتستخدم في أحاديثها أصوات عدد من الممثلين المعروفين. والشخصيات المحورية في هذا الفيلم هم سيارة السباق لايتننج مكوين (صوت الممثل أوين ولسون) التي فازت بعدد من بطولات السباق وشاحنة الجر ماتر (صوت الممثل لاري ذي كيبيل جاي) والسيارة سالي كاريرا (صوت الممثلة بوني هنت) صديقة لايتننج مكوين.

وتتخلل أحداث قصة فيلم «سيارات – الجزء الثالث» سلسلة من التطورات المثيرة والمواقف المرحة، ويحتدم الصراع بين عناصر الخير والشر التي تمثلها شخصيات السيارات. وتعود السيارة «لايتننج مكوين» (صوت الممثل أوين ولسون) في الفيلم الجديد ليثبت للمتسابقين الجدد أنه أفضل متسابق في العالم وأسرعهم على الإطلاق، خاصة بعد مواجهة المزيد من التحدّي من منافسه المتغطرس السيارة جاكسون ستورم (صوت الممثل آرمي هامر). ويحاول لايتننج ستورم في سباق الموسم النهائي التغلب على منافسه جاكسون ستورم، ولكن سيارته تتعرض لحادث مريع، ويجد نفسه مستبعدا من رياضته المفضلة.

وبعد مضي أربعة أشهر يستعيد لايتننج ستورم قواه ويبلغ صديقته السيارة سالي كاريرا (صوت الممثلة بوني هنت) بأنه مصمم على عدم الاعتزال وعلى مواصلة التدريب. ويستعين لايتننج مكوين بالمدربة والخبيرة الميكانيكية كريستينا ألونزو (صوت الممثلة كروز راميريز). وخلال فترة تدريبه يمضي لايتننج معظم وقته بتدريب كروز على السباق على أرض رملية، ما يؤدي إلى فوزها في سباق من هذا النوع. ثم يطلب منها أن تحلّ محله في سباق يقام في ولاية فلوريدا ويعطيها رقمه الرياضي، ويشترك في هذا السباق خصمه القديم جاكسون ستورم الذي يقود السباق، إلا أن كروز تتغلب على جاكسون ستورم وتفوز بالسباق بتوجيهات من لايتننج، ويمنح لقب الفوز لها بالاشتراك مع لايتننج مكوين. وفي الختام يقدّم الاثنان عرضا لأصدقائهما في سباق السيارات. ويتميز فيلم «السيارات – الجزء الثالث» بالمستوى المتفوق لفن الرسوم المتحركة وبأداء أصوات الممثلين والموسيقى التصويرية للموسيقار راندي نيومان. وصعد فيلم «السيارات – الجزء الثالث» في أسبوعه الافتتاحي إلى المركز الأول في قائمة الأفلام التي حققت أعلى الإيرادات في دور السينما الأميركية، وبلغت إيراداته العالمية الإجمالية 299 مليون دولار خلال شهر، فيما بلغت تكاليف إنتاجه 175 مليون دولار. وافتتح هذا الفيلم في 4256 من دور السينما الأميركية وعرض في 44 دولة حول العالم. ويواصل فيلم «السيارات - الجزء الثالث» النجاح الكبير الذي حققه الفيلمان السابقان في هذه السلسلة، واللذان زادت إيراداتهما العالمية الإجمالية على المليار دولار، وتصدّر كل منهما في أسبوعه الافتتاحي قائمة الأفلام التي حققت أعلى الإيرادات في دور السينما الأميركية. وتظهر في هذا الفيلم 65 سيارة سباق، أي أكثر من مجموع عدد السيارات التي شاركت في الفيلمين السابقين في هذه السلسلة. وتشارك في سباق ولاية فلوريدا 43 سيارة.

وشملت الطواقم الفنية التي اشتركت في إنتاج فيلم «السيارات - الجزء الثالث» 27 من مهندسي وفنيي المؤثرات البصرية و18 في الرسوم المتحركة و16 في قسم الصوت و14 في قسم الموسيقى وسبعة في التصوير وإدارة المعدّات الكهربائية وخمسة في القسم الفني وأربعة في المونتاج.

 

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
هل تتوقع عودة الأوضاع في المسجد الأقصى كما كانت في السابق ؟
نعم
لا
لا أدري



تابعونا على الفيس بوك