المزيد
الصفدي: نرفض أي إساءة للعراق الشقيق

التاريخ : 16-04-2017 |  الوقت : 11:10:20

بدا أن الأردن والعراق قد تمكنا الاحد من احتواء توتر عابر على خلفية احتجاج عراقي على "الإساءة" لرموز سياسية عراقية في تجمع احتجاجي نظم بمحافظة المفرق .
فقد أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي أن الأردن "حريص على علاقاته مع العراق الشقيق، ويرفض أي إساءة له".
وحسب تصريح نشرته وكالة الأنباء الأردنية (بترا) الاحد، فقد شدد الصفدي، في اتصال هاتفي أجراه الاحد مع وزير الخارجية العراقي الدكتور إبراهيم الجعفري، أن المملكة "دولة قانون وتطبق القانون على كل من يخرقه". فيما أكد الجعفري ان "العراق يريد أفضل العلاقات مع المملكة ويبادلها الموقف ذاته ولا يقبل أي إساءة لها".
وهذا التأكيد للوزير الجعفري ورد ايضا في تصريح نقلته وكالة الانباء العراقية الاحد، حول الاتصال الهاتفي مع الصفدي، حيث شدد الجعفري "حرص العراق على التمسك بأفضل العلاقات مع الأردن"، وعلى رفضه "لأيّ نوع من أنواع الإساءة لرُمُوزه (الاردن) حفاظاً على سير العلاقات الثنائيَّة بين بغداد وعمَّان".
وأشار الصفدي، في هذا السياق، إلى توقيف الأشخاص الذين "قاموا بتصرفات فردية مثلت إساءة مدانة إلى العراق الشقيق،" وأنه "سيتم محاكمتهم وفق القانون الذي يمنع الإساءة إلى الدول الشقيقة والصديقة ورموزها".
واتفق الصفدي والجعفري على أن العلاقة بين البلدين "اقوى من أن تتأثر بتصرفات فردية مرفوضة ومدانة ولا تمثل الا من قام بها"، وأن البلدين "سيستمران في تعزيز تعاونهما وسيقطعان الطريق امام كل من يحاول الإساءة لعلاقاتهما".
كما بحث الوزيران خلال الاتصال سبل تطوير العلاقات المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين وتعزيزها في جميع المجالات.
وكانت الحكومة العراقية أعلنت الاحد،  في تصريح صحفي، عن تسليمها القائم بالأعمال الأردني في بغداد رسالة احتجاجية، على ما أسمته "الإساءة" التي صدرت من قبل البعض في فعالية نظمت في المفرق قبل يومين واعتبرت "مسيئة" بحق رموز عراقية.
إلا أن "الغد" علمت من مصادر مطلعة أنه لم يتم استدعاء القائم بالأعمال الاردني في بغداد، لتواجده أصلا في عمان حاليا.
وكان عدد من الاشخاص تجمعوا في محافظة المفرق ، محتجين على بعض السياسات العراقية، ولجأ بعضهم إلى الدوس على صور لشخصيات سياسية عراقية، ما أثار انتقادا عراقيا واسعا.-(بترا)



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
هل ستتمكن الحكومة الجديدة برئاسة هاني الملقي من احداث التغيير المنشود؟
نعم
لا
إلى حد ما
لا أدري



تابعونا على الفيس بوك