المزيد
تحركات بالأمم المتحدة بشأن قضايا هامة لفلسطين

التاريخ : 16-02-2017 |  الوقت : 02:31:46

نظمت بعثة دولة فلسطين لدى الأمم المتحدة خلال الأيام القليلة الماضية سلسلة من الاجتماعات مع عدد من المسؤولين في الأمم المتحدة وكبار المسؤولين في عدد من الدول خلال زياراتهم للأمم المتحدة، في إطار التحرك الفلسطيني كي يقوم مجلس الأمن بمسؤولياته إزاء القضية الفلسطينية وتنفيذ قرارات ذات الصلة بما في ذلك القرار 2334 .

ووفق بيان للبعثة، فقد التقى نائب وزير الخارجية الإيطالي نسنزو أميندولا، السفراء العرب حيث تمت مناقشة عدة قضايا ذات اهتمام مشترك (إيطاليا عضو في مجلس الأمن).

وأكد المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصو، والسفراء العرب خلال اللقاء، على ضرورة تنفيذ قرار مجلس الأمن 2334 المتعلق بالاستيطان، والتزام الدول بالقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بشأن عدم نقل أي سفارة لأي دولة من "تل أبيب" إلى القدس، إلى جانب مسألة تعطيل تعيين الدكتور سلام فياض رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق، مندوبًا للأمم المتحدة في ليبيا.

وقال البيان إ، رد نائب الوزير الإيطالي كان قويًا وفوريًا على هذه المسائل، مشيرًا في هذا الصدد إلى بيان الحكومة الإيطالية ضد ما يسمى "قانون التسوية" الذي أقره الكنيست الإسرائيلي مؤخرًا.

وفيما يتعلق بمسألة القدس، ذكر أميندولا أن هذه المسألة بالنسبة لهم "تراسنتا"، ولن يقبلوا بأي حال من الأحوال تغيير وضعها.

وأوضح أن المسؤولين الإيطاليين قد أثاروا هذا الموضوع خلال اتصالاتهم مع الإدارة الأمريكية الجديدة، كما أنه أشار إلى أنه نظرًا للتغيير في الإدارة الأمريكية فإن إيطاليا وأوروبا ستضطر إلى أن تلعب دورًا أكبر من أي وقت مضى، وخاصة فيما يتعلق بالعلاقات بينها وبين الدول العربية.

وأضاف البيان أن السفير منصور التقى رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر (أوكرانيا)، حيث تم التركيز بشكل كبير على مسألة الاستيطان وتنفيذ القرار 2334.

وذكر السفير الأوكراني أن جلسة المجلس المزمع عقدها يوم 16 فبراير حول الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك قضية فلسطين، ستكون مفتوحة لأعضاء مجلس الأمن للإدلاء ببياناتهم.

وفي هذا الصدد، طلب منصور أن تكون جلسة مجلس الأمن علنية ومفتوحة للدول لإدلاء بيانات ضد الاستيطان ولدعم تنفيذ القرار 2334، نظرًا لأن مجلس الأمن معطل الآن من قبل دولة عضو تملك حق النقض(الفيتو).


 


وعلى هامش أعمال الاجتماع الدولي للبرلمانيين المنعقد حاليًا في نيويورك، التقى منصور عضوين من مجلس الشيوخ المكسيكي كان قد التقى بهما أثناء زيارة لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف للمكسيك وهما رئيسة لجنة العلاقات الخارجية ورئيسة لجنة المنظمات الدولية في مجلس الشيوخ.

وتم مناقشة المسائل التي تم إثارتها في الاجتماعات التي جرت بالمكسيك، وخاصة مسألة دعوة "إسرائيل"، لإطلاق سراح البرلمانيين الفلسطينيين المعتقلين في سجونها، والقيام بزيارة لفلسطين وربما زيارة البرلمانيين الفلسطينيين المعتقلين في السجون الإسرائيلية، إذا ما سمح لهما بذلك على أن تتم هذه الزيارة بعد شهر رمضان.

كما عقد منصور مؤتمرًا صحفيًا بمقر الأمم المتحدة أحاط فيه الصحفيين علمًا بآخر مستجدات القضية الفلسطينية، مؤكدًا ضرورة اضطلاع مجلس الأمن بمسؤولياته في تنفيذ القرار 2334 المتعلق بالاستيطان، وكذلك على مسؤولية الأمين العام للأمم المتحدة بهذا الشأن.

 

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
هل تتوقع عودة الأوضاع في المسجد الأقصى كما كانت في السابق ؟
نعم
لا
لا أدري



تابعونا على الفيس بوك